التهاب الأمعاء| أسباب الإصابة بالتهاب الأمعاء وأعراضه وعلاجه

التهاب الأمعاء أسباب الإصابة بالتهاب الأمعاء وأعراضه وعلاجه

يحتفل العالم يوم 19 مايو من كل عام باليوم الدولي لمرض التهاب الأمعاء ؛ لزيادة الوعي حول مرض التهاب الأمعاء وكيفية الوقاية منه.
مرض التهاب الأمعاء (IBD) هو مصطلح يشير إلى مرض كرون والتهاب القولون التقرحي، والذي يسبب التهابًا مزمنًا في الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي إلى تلف الجهاز الهضمي.

أسباب الإصابة بالتهاب الأمعاء وأعراضه وعلاجه

في السطور التالية، سنراجع الأعراض والأسباب الأكثر شيوعا لمرض التهاب الأمعاء معًا في اليوم العالمي لمرض التهاب الأمعاء.

أعراض مرض التهاب الأمعاء

تتشابه أعراض مرض التهاب الأمعاء بغض النظر عن سبب العدوى، ولكن في حالة مرض التهاب الأمعاء الناجم عن عدوى بكتيرية، تبدأ الأعراض في الظهور بسرعة خلال ساعات أو أيام من الإصابة.

أما الأعراض فهي كما التالي:

الأعراض الشائعة لالتهاب الأمعاء

الأعراض الأكثر شيوعًا لمرض التهاب الأمعاء هي كما يلي:

  • تقلصات وآلام في البطن.
  • فقدان الشهية.
  • الإسهال.
  • الإصابة بالحمى.
  • الصداع.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • نزيف في المستقيم أو إفرازات تشبه المخاط.

الأعراض التي قد تهدد الحياة

إذا كنت تعاني أنت أو عائلتك من علامات الجفاف أو أي من الأعراض التالية التي تهدد الحياة لمرض التهاب الأمعاء المتقدم، فيجب عليك التماس العناية الطبية الفورية:

  • دم في البراز يحتوي على صديد.
  • إذا استمر الإسهال أكثر من يومين إلى ثلاثة أيام عند البالغين أو أكثر من 24 ساعة عند الأطفال.
  • درجة الحرارة فوق 38 درجة مئوية.
  • آلام في البطن شديدة أو مفاجئة.
  • دم في القيء أو في بعض الحالات يتقيأ لأكثر من يومين،
  • الإصابة بالجفاف.

يعتبر الجفاف من أخطر الأعراض، لذلك من المهم شرب الكثير من السوائل لمنع الجفاف عندما تكون مصابًا بمرض التهاب الأمعاء.
يمكن أن يؤثر الجفاف سلبًا على الكلى والمسالك البولية والقلب، ويشكل مخاطر إضافية على الرضع والأطفال الصغار وكبار السن والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة.

تشمل أعراض الجفاف عند البالغين ما يلي:

  • العطش الشديد.
  • التبول بشكل متكرر أو أقل من المعتاد.
  • بول لونه داكن.
  • تعب وإرهاق.
  • الخمول.
  • الدوخة.
  • عيون غائرة.
  • قلة الدموع.
  • جفاف الفم.

أعراض الجفاف عند الرضيع أو الطفل الصغير.

  • جفاف الفم واللسان.
  • الخمول.
  • التهيج.
  • عدم وجود دموع اثناء البكاء.
  • عدم تبلل الحفاضات لمدة ثلاث ساعات.
  • عيون وخدود غائرة.
  • الجزء العلوي من الرأس ناعم.

أسباب مرض التهاب الأمعاء

يعد التعب المستمر وآلام البطن من الأعراض الرئيسية لمرض التهاب الأمعاء. السبب الدقيق لمرض التهاب الأمعاء غير معروف، ولكنه عادة ما ينتج عن ضعف الجهاز المناعي. الأسباب المحتملة لمرض التهاب الأمعاء وهي:


يستجيب جهاز المناعة بشكل غير صحيح للمحفزات البيئية، مثل الفيروسات أو البكتيريا، التي تسبب التهابًا في الجهاز الهضمي.


وراثي ؛ لأنه يبدو أن هناك مكونًا وراثيًا، فإن الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بمرض التهاب الأمعاء هم أكثر عرضة لتطوير هذه الاستجابة المناعية غير المناسبة.


التدخين ؛ فالمدخنون هم أكثر عرضة للإصابة بمرض كرون من غير المدخنين.

علاج مرض التهاب الأمعاء

إذا كنت تعاني من التهاب القولون التقرحي الخفيف، فقد تحتاج أو لا تحتاج إلى علاج، وقد تكون بصحة جيدة لفترة طويلة.

يهدف العلاج إلى تخفيف الأعراض ومنعها من العودة ويتضمن بعض الأنظمة الغذائية وتغيير نمط الحياة والأدوية والجراحة.

هناك العديد من الأدوية الشائعة لمرض التهاب الأمعاء، بما في ذلك:

  • أحماض أمينية حلقية.
  • المعدلات المناعية.
  • الستيرويدات القشرية.

يعاني 1 من كل 5 أشخاص مصابين بالتهاب القولون التقرحي من أعراض حادة لا تتحسن بالأدوية. في هذه الحالات، قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإزالة الجزء الملتهب من الأمعاء الغليظة (القولون).
الأشخاص المصابون بالتهاب القولون التقرحي أو داء كرون لديهم أيضًا مخاطر متزايدة للإصابة بسرطان الأمعاء.

تنبيه  : قبل تطبيق هذا العلاج عليك استشارة الطبيب المختص.

يمكنك الدخول الى المصادر   من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-