ثبات الوزن | تعرف علي أسباب عدم نزول الوزن وثباته رغم عناء الرجيم والرياضة

ثبات الوزن  تعرف علي أسباب عدم نزول الوزن وثباته رغم عناء الرجيم والرياضة

ثبات الوزن أسباب عدم نزول الوزن وثباته رغم عناء الرجيم والرياضة ، التي تخفي عن بال الناس ولكنها من الأسباب المؤثرة تأثير كبير علي نتيجة النظام الغذائي او الرجيم مع مماسرة الرياضة ، حيث انه يشتكي منها الكثير من الناس سوء رجال او نساء وبرغم ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي الا انها لا تأتي بنتيجة مفيدة ومشجعة لاستكمال هذا النظام لذلك سنشرح لكم في هذا الموضوع اجابة لكل الاسئلة التي تأتي في خاطركم لذلك تابع معانا :

أسباب عدم نزول الوزن رغم قلة الأكل (ثبات الوزن )

هناك بعض الأسباب التي قد تأتي في تفكيرك أو لا ولكن أثبتت هذه الاسباب انها توثر تأثبر سلبي علي الوزن مع كثير من الناس منها :

لذلك ينصح بعدم إتباع أي نوع من الحمية ، وبدلاً من ذلك الانتباه إلى طبيعة عاداتهم اليومية التي قد تؤدي إلى زيادة الوزن لديهم.

حيث أن بعض أنواع الحميات قد تؤدي إلى معاناة الفرد من هوس الطعام والرغبة الشديدة في تناوله ، لاعتقاده أن الحميات الغذائية لا تعمل أو لا تكفي.

من أهم العادات اليومية التي يمارسها الفرد والتي تسبب ثبات الوزن وعدم القدرة على فقدانه تناول الطعام أثناء الطهي وبدء اليوم بشرب فنجان من القهوة يحتوي على سعرات حرارية عالية.

ومن أهم أسباب ثبات الوزن مع الدايت وعدم نزوله ما يلي:

عدم ملاحظة فقدان الوزن

الأمر الأكثر شيوعًا هو أن الميزان قد لا يحدد ما إذا كان الوزن الذي فقدته هو دهون أم عضلات ، حيث من الممكن أن يكتسب جسم الفرد بعض العضلات في نفس الفترة التي يفقد فيها ، خاصة إذا بدأ بمجهود بدني مؤخرًا.

هذا شيء جيد ، لأن الجسم يحتاج إلى إنقاص الدهون الموجودة فيه ، وليس فقط إنقاص الوزن ، وفي حالة عدم ثبات وزن الشخص لأكثر من أسبوع أو أسبوعين فلا داعي للقلق. هو - هي.

لا يتتبع الفرد ما يأكله (جدول أكل صحي يومي)

الوعي مهم جدًا إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن ، لأن هناك العديد من الأشخاص الذين قد لا يكون لديهم أي فكرة عن مقدار الطعام الذي يأكلونه عادةً.

أظهرت العديد من الدراسات أهمية متابعة النظام الغذائي للفرد ، لأن الفرد الذي يستخدم مذكرات طعام ، أو يسجل باستمرار الوجبات التي يتناولها ، يمكن أن يفقد وزنًا أكبر بشكل مستمر من الأشخاص الذين لا يفعلون ذلك.

عدم تناول ما يكفي من البروتين

يعتبر البروتين من أهم العناصر الغذائية التي تساعد في إنقاص الوزن وخسارة الوزن ، وتكمن أهميته في تقليل الرغبة في تناول أو تناول الوجبات الخفيفة ، لذا فإن عدم تناول البروتين بشكل كافٍ هو أحد أسباب ثبات الوزن وقلة فقدان الوزن.

وتجدر الإشارة إلى أن البروتينات لها تأثير كبير على الهرمونات المنظمة للشهية ، مثل: جريلين ، وهرمونات أخرى.

الاعتماد على التمارين بدون نظام غذائي

  • من أهم أسباب ثبات الوزن وقلة فقدان الوزن عدم التوازن بين النظام الغذائي والتمارين الرياضية.
  • إن نقص السعرات الحرارية مهم جدا من أجل إنقاص الوزن ، والذي يتحقق عن طريق القيام ببعض التمارين الرياضية.
  • لقد وجد أنه بدون تغييرات غذائية كافية ، من غير المحتمل أن تسبب التمارين وحدها خسارة كبيرة في الوزن.

اشرب العصائر السكرية

الاستهلاك المستمر للمشروبات السكرية يمكن أن يمنع فقدان الوزن ، أي أنه قد يكون أحد أسباب ثبات الوزن وأحيانًا عدم النزول ، ومن المعروف أن هذه المشروبات غير مشبعة.

كما أنها توفر كمية كافية من الطاقة للجسم ، وهذا ما يجعل الفرد يستهلك كميات كبيرة من هذه المشروبات دون الشعور بها أو ملاحظتها.

الإجهاد وقلة النوم

أشارت دراسة نشرت في مجلة الكيمياء الحيوية الجزيئية في عام 2018 إلى أن انخفاض مستويات التوتر يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن لدى البالغين المصابين بالسمنة ، وقد أشارت دراسة رصدية نُشرت في المجلة الدولية للسمنة في عام 2020 إلى أن النوم من أجل عدد كاف من الساعات يعزز فقدان الوزن.

تناول مجموعة من الأدوية التي تعيق إنقاص الوزن

بعض الأدوية تسبب زيادة طفيفة في الوزن ، مثل: الستيرويدات التي تؤثر على مستوى التمثيل الغذائي ، وتزيد من الشعور بالجوع وكمية الطعام المتناولة وبالتالي تزيد من تراكم الدهون في البطن ، ومضادات الهيستامين المستخدمة لتقليل أعراض حمى القش تقلل من مستوى المواد المسؤولة عن التحكم في الشهية ؛ مما قد يزيد من الرغبة في الأكل وبالتالي زيادة الوزن.

الطريقة الصحيحة لفقدان الوزن

تعتمد بشكل أساسي على كمية السعرات الحرارية المستهلكة ، ويمكن تحقيق فقدان الوزن عن طريق استهلاك سعرات حرارية أقل متوفرة في الأطعمة والمشروبات مقارنة بكمية السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم ، مع زيادة النشاط البدني لحرق المزيد من السعرات الحرارية ، وعلى الرغم من أن هذا قد يبدو بسيطًا ؛ ومع ذلك ، قد يكون من الصعب الالتزام بنظام غذائي عملي وله تأثير طويل المدى لفقدان الوزن.

وتجدر الإشارة إلى أن الجسم يفقد عادةً كتلة الدهون أثناء إنقاص الوزن ، ولكن في بعض حالات فقدان الوزن الشديد قد يؤدي ذلك إلى فقدان البروتين والمواد الأخرى من الجسم.

تنبيه  : قبل تطبيق هذا العلاج عليك استشارة الطبيب المختص.

يمكنك الدخول الى المصادر   من هنا
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-