متى يبدأ نبض الجنين في الرحم / معلومات تهمك

متى يبدأ نبض الجنين في الرحم  معلومات تهمك

متى يبدأ نبض الجنين في الرحم . هل أنت حامل وتتساءلين متى تبدأ دقات او نبض قلب الجنين؟ لذلك عليك فقط قراءة المقال ، حيث يوفر لك الإجابة العلمية بالإضافة إلى معلومات مهمة حول قلب الجنين.

بمجرد أن تعرف أنك حامل ، فإن أول شيء تريد التحقق منه هو نبض الجنين ، لذلك تتساءل متى يبدأ نبض قلب الجنين؟ لذلك خصص المقال لتقديم الإجابة ، ومعلومات مهمة عن قلب الجنين:

نبض قلب الجنين هو الصوت الذي يعطي الأمل للحياة ويطمئن أم جنينها ويؤكد لها أنه بصحة جيدة ، ورغم أن الأم تعتقد أن صوت النبض هو نفسه في كل مرة تزور فيها الطبيب ، فهناك هي تغيرات جذرية تحدث في تكوين قلب الجنين والدورة الدموية في جسمه. نبض قلب الجنين من المؤشرات الحيوية المهمة التي يجب مراقبتها في كل زيارة للطبيب للاطمئنان على حالة الجنين وتطوره ، وعدم وجود أي تشوهات تثير القلق.

متى يبدأ نبض الجنين؟

جواب السؤال متى يبدأ دقات قلب الجنين؟ من المرجح أن تسمع دقات قلب طفلك لأول مرة في الأسبوع التاسع أو العاشر من الحمل ، عندما تكون ضربات القلب حوالي 170 نبضة في الدقيقة.

مع نمو جسم الجنين، يبدأ معدل ضربات القلب في التباطؤ ، ويمكن لطبيبك أو ممرضتك وضع جهاز الموجات فوق الصوتية على بطنك لرؤية ضربات قلب الجنين.

إذا كنت لا تزال غير قادر على سماع طفلك حتى هذه الحقبة ، فلا تقلق من أن يكون الجنين مختبئًا داخل زاوية الرحم أو يواجه ظهره ، مما يجعل من الصعب على الماسح البحث عن هدفه .

قد يبدو أن نبضات قلب الجنين تظل على نفس المعدل طوال فترة الحمل ، ولكن هناك تغيرات كبيرة في القلب والدورة الدموية كل أسبوع.

مراحل تطور نبض الجنين

فيما يلي مراحل تطور نبضات قلب الجنين حسب عمره:

1- في المراحل المبكرة (في اي اسبوع يبدأ نبض الجنين )

يشبه قلب الجنين الأنبوب ، حيث يستمر في الالتواء والانقسام ليشكل في النهاية القلب والصمامات التي تفتح وتنغلق لتطلق الدم من القلب إلى الجسم.

2- في الأسبوع الخامس من الحمل

يبدأ القلب في الخفقان بشكل عفوي ، على الرغم من أن الأم لا تستطيع سماعه ، وخلال تلك الأسابيع القليلة الأولى ، تتشكل الأوعية الدموية الأولية داخل الجنين.

يحتوي قلب طفلك - الذي ينبض 110 مرات في الدقيقة - على 4 غرف مجوفة ، لكل منها مدخل ومخرج ، مما يسمح للدم بالتدفق داخل وخارج كل غرفة.

3- في الأسبوع الثامن من الحمل

يرتفع عدد نبضات قلب جنينك إلى 150-170 نبضة في الدقيقة ، أي ما يعادل ضعف سرعة قلبك ، ويستمر القلب في العمل بنفس الوتيرة حتى موعد الولادة.

في وقت ما بين 6 و 9 أسابيع من الحمل ، سيقيس أخصائي الأشعة أداء القلب باستخدام الموجات فوق الصوتية في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل للتأكد من أن القلب ينبض.

عيوب محتملة في القلب لدى الجنين

أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية ، سيقوم طبيبك بفحص بنية قلب الطفل ومعرفة ما إذا كان يمكن اكتشاف أي مشاكل تعرف باسم عيوب القلب الخلقية.

يولد سنويًا ما يقرب من 9 من كل 1000 طفل مصابين بعيب في القلب ، مما يجعله أكثر العيوب الخلقية شيوعًا.

على الرغم من عدم وجود دواء يمكن وضعه في الرحم ، ولا يمكن اكتشاف بعض العيوب إلا بعد الولادة ، يمكن أن يساعد التشخيص أثناء الحمل في الكشف عن ذلك.

يوجد عادة مركز طبي كبير حيث تتوفر رعاية قلب الأطفال بعد الولادة مباشرة ، وفي بعض الأحيان يجب التعامل مع هذه المشكلة عن طريق جراحة ما بعد الولادة.

إذا اكتشف طبيبك مشكلة في نظم قلب الجنين ، فقد يصف لك دواءً لتقليل فرص ولادة طفلك قبل الأوان.

كيف تحافظ على نبض الجنين؟

قد يكون طفلك يعاني من عدم انتظام ضربات القلب ، وهناك خطوات يمكنك اتخاذها للمساعدة في ضمان سلامة الجنين:

يساعد تناول فيتامين ب ( حمض الفوليك ) المركب قبل الولادة وخلالها على منع الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية الخلقية لدى الصغار وتقوية نبض الجنين.

الإقلاع عن التدخين في أسرع وقت ممكن ، حيث يقدر الباحثون أن تدخين الأم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يزيد من خطر الإصابة بعيوب القلب بنسبة 2٪.

الحفاظ على نسبة السكر في الدم تحت السيطرة أثناء الحمل إذا كنتِ مصابة بداء السكري من النوع 2 أو سكري الحمل ، حيث يرتبط ذلك بزيادة مخاطر الإصابة بعيوب القلب.

تجنب شرب الكحول للحفاظ على نبض الجنين.

تنبيه  : قبل تطبيق هذا العلاج عليك استشارة الطبيب المختص.

يمكنك الدخول الى المصادر   من هنا
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-